اخبار الازهر الشريفالازهر الشريف

أمين عام الدعوة بالأزهر عن دعوة “السيسي”: الطلاق الشفوي يقع.. وإلغاؤه غير جائز شرعًا

قال الشيخ محمد زكي، الأمين العام للجنة العليا بالأزهر الشريف، إن الطلاق الشفوي يقع كأن يقول الرجل لزوجته “أنتِ طالق” سواء كان بقصد أم لا، لافتًا إلى أن النبي صلى الله عليه وسلم قال “ثلاثة جدهن وهزلهن جد، وعَدَّ منهم الطلاق”.
 
وأضاف “زكى” ، أن إلغاء الطلاق الشفوي غير جائز شرعًا، وتظل المرأة على ذمة زوجها، مشددًا على أن الرجل إذا طلق زوجته طلاقا شفوياً بضوابطه وشروطه، يقع الطلاق ويُعد صحيحًا.
 
ولفت الأمين العام للجنة العليا للدعوة بالأزهر، إلى أنه يحق للإنسان أن يطلق زوجته مرتين، مصداقا لقوله تعالى “الطلاق مرتان فإمساك بمعروف أو تسريح بإحسان”، وله في المرتين أن يراجعها، وفى حالة طلاقها ثالثا لا تحل له حتى تنكح زوجا غيره، زواجا شرعيا بعيدا عن التحليل الذى يعد أحد أنواع الزنى.
 
 
كان الرئيس عبدالفتاح السيسي، طالب بإصدار قانون يمنع الطلاق، إلا عند الوقوف أمام المأذون لإعطاء الفرصة للزوجين لمراجعة الأمر مرة أخرى.
 
 
ودعا السيسي، الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، خلال كلمته باحتفالية عيد الشرطة الـ65، للبحث عن حل فقهي لتقليل حالات الطلاق المرتفعة في مصر، والتي تعدت 40%، وقال مازحا: “والا إيه يا فضيلة الإمام. إنت تعبتني”.
إقرأ أيضا :   برنامج الأشكال الهندسيه والمجسمات للمرحلة الإبتدائية بالأزهر الشريف .. تحميل مباشر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *