اخبار الازهر الشريفالازهر الشريف

الأزهر: نناقش «الطلاق الشفوي» منذ 7 أشهر.. ورفعه للنواب بعد الانتهاء منه

أكد الدكتور محيى الدين عفيفى، الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية، إن إلغاء الطلاق الشفوى، يتم مناقشته بالتنسيق بين هيئة كبار العلماء ولجنة البحوث الفقهية بمجمع البحوث الإسلامية منذ سبعة أشهر، وسيتم رفعه إلى مجلس النواب بعد الانتهاء منه لإصدار تشريع به على حسب ما انتهت إليه.

وقال “عفيفى” لـ”صدى البلد”، إن هذه المسألة فى البداية تتطلب التوعية الكافية للأزواج؛ حتى يكونوا على دراية بالنتائج المترتبة على الطلاق ولفظه، كما أنه لابد من تقوية الوازع الدينى لديهم؛ ليحافظوا على حياتهم الزوجية واستقرار بيتهم.

وأضاف أن مسألة الإشهاد والإثبات على لفظ الطلاق أمر ضرورى من شأنه الحفاظ على الحياة الزوجية؛ نظرا لظهور حالات طلاق عديدة بسبب سرعة التلفظ بالطلاق، حيث إن هذا التسرع من شأنه ضياع حقوق وتشريد أطفال قد يشكلون ضررًا على المجتمع فيما بعد.

وأوضح أن هذا الإثبات أو التوثيق عند القاضي يمنح الزوج الفرصة لمراجعة نفسه، والتريث فى إطلاق هذا اللفظ الذي يهدم الأسرة، منوهًا بأن الإمام الأكبر شيخ الأزهر يولى اهتمامًا كبيرًا بهذه القضية، والتى من شأنها الحفاظ على المرأة وحقوقها.

إقرأ أيضا :   الهيئة القومية لضمان جودة التعليم تقوم بزيارات اعتماد لعدد 68 معهدًا أزهرياً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *