التخطي إلى المحتوى
وزير الاوقاف يحذر من الجماعات التي تتستر بعباءة الدين

الجماعات التي تتستر بعباءة الدين

حذر وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة من وجود أي سلطات موازية، أو جماعات ضغط ذات مصالح خاصة بها في أي دولة، أيا كان شكل هذه السلطات والجماعات، وبخاصة تلك السلطات التي تتستر بعباءة الدين وتحاول أن تستمد قوتها ونفوذها من خلال المتاجرة به، واصفا ذلك بالخطر الداهم على أمن وسلامة الفرد والمجتمع والوطن، وعلى بنيان الدول وتماسك كيانها.

ورأى وزير الاوقاف، في بيان له اليوم، أن المقياس الوحيد الذي تقيس به أي دولة أو مجتمع مدى وجود سلطات موازية أو عدم وجودها، هو مدى قدرتها على إنفاذ القانون على الجميع وبلا أي حسابات أو استثناءات وبلا تردَّدٍ أو توجسٍ، وألا يسمح لأي جماعة أو شخص بالتمترس بأتباعه للالتفاف على القانون أو تعطيله بالقوة، كما كان يفعل -الأهل والعشيرةـ جماعة الإخوان الإرهابية.

إنفاذ القانون على الجميع وإعلاء دولته

كما حذر وزير الأوقاف بقوة، من محاولات بعض الكيانات العودة إلى الفكر الإخواني الإرهابي في محاولات إنشاء كيانات موازية لكيانات الدولة، مطالبا بالتصدي له بكل قوة وحسم، حفاظًا على هيبة الدولة الوطنية ومصلحتها المعتبرة.

وأكد أنه بتطبيق العدالة الشاملة على الجميع وبلا أي استثناءات، وإنفاذ القانون على الجميع وإعلاء دولته، واحترام سيادة القضاء، يكون الأمن النفسي والاستقرار المجتمعي.

إقرأ أيضا :   اجتماع طارئ لوزير الأوقاف وجميع قيادات الوزارة ومديري المديريات غدا .. لهذا السبب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *