التخطي إلى المحتوى
العالم يترقب ظهور اطول خسوف للقمر الدموى فى القرن الـ21

اليوم، وفى حوالى الساعة الثامنة والنصف مساء، سيكون سكان الأرض فى معظم أنحاء العالم على موعد مع ظاهرة «القمر الدموى»، الذى سيتحرك نحو ظل الأرض فى أطول خسوف يشهده القرن الحادى والعشرين.
وأكد الدكتور حاتم عودة، رئيس المعهد القومى للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، أن ظاهرة اليوم هى أطول فترة للخسوف الكلى خلال الـ100 عام الماضية.
وأوضح أن القمر يدخل منطقة شبه ظل الأرض فى تمام السابعة وخمس عشرة دقيقة مساءً بتوقيت القاهرة، وهى المرحلة التى لا يمكن ملاحظتها بالعين المجردة، يعقب ذلك بداية الخسوف الجزئى بدخول الحافة الشرقية لقرص القمر منطقة ظل الأرض عند الثامنة وأربع وعشرين دقيقة مساءً، حيث يلاحظ المشاهد ظهور سواد ظل الأرض على قرص القمر.
وأضاف أن الخسوف يستمر جزئيًا، وبمرور الوقت وعند التاسعة والنصف مساءً يبدأ الخسوف الكلى للقمر، حيث يكون واقعًا بكامله فى ظل الأرض ويكتسى باللون الأحمر النحاسى (دموياً)، ويصل إلى ذروته عند العاشرة واثنتين وعشرين دقيقة، وتنتهى مرحلته الكليّة عند الحادية عشرة وثلاث عشرة دقيقة ليلًا.
وقال الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، إن الوزارة ستقيم صلاة الخسوف مساء اليوم، وسيكون إلزامًا على المساجد الكبرى تحقيقًا للسُنة النبوية الشريفة، مؤكدًا أن الأمر متاح أيضًا لباقى المساجد.
من جانبه، قال الشيخ سعد الفقي، وكيل وزارة الأوقاف بمحافظه كفر الشيخ، إن صلاة الخسوف سنة عن النبي (صلى الله عليه وسلم)؛ وينادى لها بالصلاة جامعة كالعيد، بلا أذان ولا إقامة، وتؤدى ركعتين بركوعين وسجودين، وهي صلاة جهرية كونها تصلى ليلاً.
وعن كيفية أدائها، قال: «يكبر تكبيرة الإحرام، ويستفتح بدعاء الاستفتاح، ويقرأ الفاتحة وما تيسر من القرآن الكريم، ثم يركع ركوعًا معتدلاً فيسبح بطمأنينة، ثم يرفع من ركوعه فيسبح ويحمد، ثم يقرأ الفاتحة وما تيسر من القرآن الكريم، ويستحب أن تكون القراءة بعد الركوع الثاني أقصر منها بعد الركوع الأول، ثم يركع بطمأنينة وهو دون الركوع الأول، ثم يرفع من الركوع فيسبح ويحمد، ثم يسجد سجدتين، ولا يطيل الجلوس بينهما، ثم يقوم إلى الركعة الثانية، فيفعل كما فعل في الركعة الأولى، ويستحب أن تكون الركعة الثانية أقصر من الأولى قراءة وركوعًا، ثم يتشهد ويسلم».
وقال الفقي إنه صدرت التعليمات من الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، وعلي ضوء ما أُعلن من حدوث خسوف كلي وجزئي مساء اليوم الجمعة وتطبيقًا للسنة النبوية المشرفة، تقيم وزارة الأوقاف صلاة الخسوف عقب صلاة عشاء يوم الجمعة بالمساجد الكبرى التي تحددها كل مديرية.
وتنبه الوزارة على إقامة الصلاة من خلال أئمتها المعتمدين وعدم السماح لغير المرخص لهم بالخطابة من قبل الوزارة بأداء أي فعاليات دعوية بالمساجد.

إقرأ أيضا :   زيادة علاوات العاملين بالدولة والمعاشات : علاوة 10% بحد ادني 65 جنيه وصرف علاوة غلاء استثنائية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *