التخطي إلى المحتوى
المحكمة الرياضية في إسبانيا تؤيد إيقاف «رونالدو» خمس مباريات

أ ش أ

أيدت المحكمة الإدارية الرياضية في إسبانيا، اليوم الثلاثاء، عقوبة الإيقاف لخمس مباريات الموقعة من الاتحاد الوطني لكرة القدم ضد البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم ريال مدريد.

وكان رونالدو قد تعرض للطرد في ذهاب كأس السوبر المحلي أمام برشلونة في ملعب كامب نو بعد تلقيه بطاقتين صفراوين، الأولى بسبب خلعه للقميص عند احتفاله بتسجيل ثاني أهداف فريقه، والثانية لما اعتبره حكم اللقاء ادعاء من اللاعب للحصول على ركلة جزاء، ليعترض النجم البرتغالي ويدفع الحكم برفق في ظهره بعد الإنذار الثاني.

ورفضت اللجنة التأديبية الرياضية الاحتجاج الذي تقدم به فريق ريال مدريد على قرار لجنة المسابقات بإيقاف اللاعب خمس مباريات، بسبب تلقيه بطاقتين أدت لطرده من لقاء الذهاب، ولم يشارك في مباراة العودة التي فاز فيها الملكي وأول أربع لقاءات في الليجا الإسبانية.

وكان حكم اللقاء، ريكاردو دي بورجوس بيونجويتشيا، قد كتب في تقريره عقب مواجهة الذهاب “بمجرد إشهار البطاقة الحمراء، قام اللاعب بدفعي برفق في إشارة لعدم الامتثال”، أو رفض القرار.

يذكر أن لجنة المنازعات في الاتحاد الإسباني لكرة القدم قد أيدت أيضا عقوبة الإيقاف لخمسة مباريات، ولذلك اتجه النادي المدريدي للجنة التأديبية التابعة للمجلس الأعلى للرياضة في البلد الأوروبي والتي أكدت بدورها على نفس العقوبة.

إقرأ أيضا :   الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء : تراجع أعداد مدرسي التعليم الأزهري خلال العام قبل الماضي

وبذلك، سيغيب رونالدو عن مباريات فريقه الثلاث المقبلة في الليجا أمام كل من فالنسيا وليفانتي وريال سوسيداد، على الترتيب، بعد أن غاب بالفعل عن إياب السوبر أمام برشلونة وأولى مباريات الدوري أمام ديبورتيفو لاكورونيا.

وبالتالي، ستكون عودة “الدون” يوم 20 سبتمبر المقبل أمام فريق ريال بيتيس على ملعب سانتياجو برنابيو، معقل الملكي، في خامس جولات الليجا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *