التخطي إلى المحتوى
المولد النبوى الشريف..افضل صيغ الصلاة على النبى ،وكيفية الاحتفال الصحيحة بمولد النبى
المولد النبوي الشريف شاهدٌ على الحب والتعظيم لجناب سيدنا النبي صلى الله عليه وآله وسلم والفرح به، وشكرٌ لله تعالى على هذه النعمة، وهو أمرٌ مستحبٌّ مشروعٌ، ودرج عليه المسلمون عبر العصور، واتفق علماء الأمة على استحسانه، هذا ما قالته دار الافتاء حول الاحتفال بـ مولد النبي صلى الله عليه وسلم .

المولد النبوي الشريف

والمراد من الاحتفال بذكرى المولد النبوي : أن يقصد به تجمع الناس على الذكر، والإنشاد فى مدحه والثناء عليه صلى الله عليه وآله وسلم، وإطعام الطعام صدقة لله، والصيام والقيام؛ إعلانًا لمحبة سيدنا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، وإعلانًا للفرح بيوم مجيئه الكريم صلى الله عليه وآله وسلم إلى الدنيا.

وعن بُرَيدة الأسلمى رضى الله عنه قال: خرج رسول اللهِ صلى الله عليه وآله وسلم فى بعض مغازيه، فلمَّا انصرف جاءت جاريةٌ سوداء فقالت: يا رسول الله، إنِّى كنت نذَرتُ إن رَدَّكَ اللهُ سَالِمًا أَن أَضرِبَ بينَ يَدَيكَ بالدُّفِّ وأَتَغَنَّى، فقالَ لها رسولُ اللهِ صلى الله عليه وآله وسلم: “إن كُنتِ نَذَرتِ فاضرِبِى، وإلَّا فلا” رواه الترمذى، فإذا جاز ضرب الدُّفِّ فرحًا بقدوم النبى صلى الله عليه وآله وسلم سالِمًا، فجواز الاحتفال بقدومه صلى الله عليه وآله وسلم للدنيا أولى.
كما ان المولد النبوي الشريف هو سبب تلك الفرحة التي تغمر البيوت اليوم السبت، حيث يشهد ذكرى المولد النبوي الشريف تلك المناسبة الطيبة التي يحبها الصغار قبل الكبار لما ارتبطت بأكل الحلوى والتهادي بها في يوم المولد النبوي الشريف، وهو مولد خاتم الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد (صلى الله عليه وسلم)، وكما نحتفل بمولده الشريف بالحلوى فالأولى أن نصلي عليه كما أمرنا الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز، بقوله عز وجل: «إِنَّ اللهَ وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا» الآية 56 من سورة الأحزاب، ومن هنا ينبغي انتقاء أفضل صيغ الصلاة على النبي –صلى الله عليه وسلم- في شهر مولده هذا شهر ربيع الأول.

الصلاة على النبي صل الله عليه وسلم فى يوم المولد النبوى


الصلاة على النبي في يوم المولد النبوي الشريف ينبغي اختيار أفضل صيغة للصلاة على النبي –صلى الله عليه وسلم- في هذه المناسبة العظيمة ذكرى المولد النبوي ، ومن هنا قال الحبيب علي الجفري، رئيس مؤسسة طابة للأبحاث والاستشارات والداعية الإسلامي، إنه فيما ورد عن السلف الصالح، أن هناك صيغة للصلاة على النبي –صلى الله عليه وسلم- يُستحب ترديدها في شهر ربيع الأول الهجري.

الصلاة على النبي في المولد النبوي الشريف وعن أفضل صيغ الصلاة على النبي –صلى الله عليه وسلم – في هذا الشهر شهر ربيع الأول ، أوضح «الجفري »، عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أن الصيغة المُستحبة للصلاة على النبي –صلى الله عليه وعلى آله وسلم- في شهر ربيع الأول الهجري، وهي: «االلَّهُمَّ صَلِّ وسَلِّم على سَيِّدِنا مُحمَّدٍ زَينِ الوُجُود، صَاحبِ المَقامِ المَحمُود، مَعدنِ الكَرَمِ والجُود، وعلى آلِهِ وصَحبِهِ، وفَرِّجْ كُرُوبَ أمَّتهِ، وأصْلِحْ شُؤونَهُم، يا بَرُّ يا وَدُود».

إقرأ أيضاً :   فى ذكرى ميلاد الشعراوى .. تعرف على القصة التي غيرت حياته

أفضل صيغة للصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم فى يوم مولده


الصلاة على النبي في المولد النبوي 2019 وعن أفضل صيغ الصلاة على النبي –صلى الله عليه وسلم – في هذا الشهر شهر ربيع الأول ، استشهد بما ورد أنه أوصى العلامة الحبيب عمر بن محمد بن حفيظ، بالإكثار من الصلاة على النبي بهذه الصيغة، في شهر ربيع الأول لعام 1440 هـ، وهي : «االلَّهُمَّ صَلِّ وسَلِّم على سَيِّدِنا مُحمَّدٍ زَينِ الوُجُود، صَاحبِ المَقامِ المَحمُود، مَعدنِ الكَرَمِ والجُود، وعلى آلِهِ وصَحبِهِ، وفَرِّجْ كُرُوبَ أمَّتهِ، وأصْلِحْ شُؤونَهُم، يا بَرُّ يا وَدُود»، على أن يتم ترديدها خمسة آلاف مرة أو أكثر.

ميلاد النبى صلى الله عليه وسلم  


المولد النبوي الشريف أو مولد الرسول -صلى الله عليه وسلم- هو يوم مولد رسول الله محمد بن عبد الله –صلى الله عليه وسلم- والذي كان في 12 ربيع الأول، حيث يحتفل به المسلمون في كل عام في بعض الدول الإسلامية ليس باعتباره عيدًا بل فرحة بولادة نبيهم رسول الله محمد بن عبد الله –صلى الله عليه وسلم-، وعن الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف عن طريق الصلاة على النبي –صلى الله عليه وسلم- لتصله صلاتنا عليه في هذه المناسبة العظيمة.

المولد النبوي الشريف والاحتفال بالمولد النبوي، فكان الحبيب علي الجفري الداعية الإسلامي، قد احتفل مساء أمس الجمعة بالمولد النبوي الشريف، حيث ألقى محاضرة في تمام الساعة 11 مساء والتي تمتد حتى شروق شمس اليوم السبت بجوار باب النساء في حرم مسجد الإمام الحسين بالقاهرة احتفالا بالمولد النبوي الشريف، وهو ما يؤكد أن الاحتفال بالمولد النبوي الشريف هو أمر مشروع يقبل عليه أحباء رسول الله –صلى الله عليه وسلم- خاصة وإن كان الاحتفال بالمولد النبوي وإحياؤه بالطاعات والعبادات من صلاة على النبي –صلى الله عليه وسلم- وصوم وما نحوها من الوصايا النبوية الشريف.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي ليصلك كل جديد :
Content Protection by DMCA.com

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عاجل : اجتماع موسع لإداريين منطقة مطروح الأزهرية لتوضيح كيفية تطبيق الحد الأدنى للأجور