التخطي إلى المحتوى
بسبب تهريب البشر.. صفحة اليمين الأمريكي تعتذر لبودولسكي

انتقد نسيم طويهري، وكيل أعمال بودولسكي، صفحة لليمين الأمريكي كان يديرها مستشار سابق للرئيس ترامب بسبب صورة وضعتها الصفحة لبودولسكي في خبر حول عصابات تهريب البشر إلى أوروبا. واعتذرت الصفحة ووضعت صورة أخرى.بسبب استخدام صورة له بشكل خاطئ، قرر نجم منتخب ألمانيا سابقا و"فيسيل كوبه" الياباني حاليا، لوكاس بودولسكي مقاضاة موقع الكتروني على الانترنت، تابع لليمين الأمريكي اسمه "برايتبار". وقال نسيم طويهري، مدير أعمال بودولسكي: "هذا هراء، لوكاس ينأى بنفسه عن هذا ولا يسمح بأن يتم استغلاله، وقد تدخل المحامي بالفعل." غير أن أصحاب الموقع قاموا بوضع صورة أخرى واعتذروا للاعب الألماني بالفعل.

وكانت الصفحة البريطانية للموقع الأمريكي اليميني، الذي كان يديره ستيفان بانون، المستشار السابق للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، تنقل خبراً عن وكالة الأنباء الفرنسية (أ ف ب) حول قيام الشرطة الإسبانية بإلقاء القبض على عصابة لمهربي البشر ينقلون اللاجئين من شمال إفريقيا إلى أوروبا عبر البحر المتوسط، مستخدمين في جريمتهم الموتوسيكل المائي "جت سكي". ووضعت الصفحة يوم الجمعة الماضي صورة لبودولسكي، وهو على جت سكي خلف أحد الأشخاص، كصورة للخبر.

إقرأ أيضا :   تعرف على الشروط الجديدة لتقييم براءات الاختراع

والحقيقة أن صورة بودولسكي، التي يبدو فيها في قمة سعادته التقطت له في البرازيل عام 2014، خلال مشاركته في بطولة كأس العالم، التي فازت بها ألمانيا. وكتب معلقون أسفل الخبر تعليقات تنتقد بشدة الموقع اليميني وتنتصر لبودولسكي. فما كان من الموقع إلا أن غير الصورة بأخرى لما يعتقد أنهم مهاجرون أفارقة يجتازون البحر، وقدم اعتذاره عن الخطأ.

وكتب "برايتبار" أسفل الخبر المنشور "لا توجد أدلة على أن بودولسكي عضو في عصابة لتهريب البشر علاوة على أنه نفسه ليس لاجئا. نعتذر ونتمنى له كل خير بعد إعلانه مؤخرا اعتزاله اللعب الدولي."

صلاح شرارة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *