التخطي إلى المحتوى

وجّه فضيلةُ الشيخ/ صالح عباس، القائم بأعمال وكيل الأزهر الشريف، اليومَ الخميس، بضرورة توفير كافّة سُبُل الراحة للسادة المعلّمين، خلال تَلَقّيهم تدريباتِ الترقي، بما يُراعي الظروفَ الصحية لكبار السن وذَوي الاحتياجات الخاصّة.

تدريبات الترقي للمعلمين

وبالنسبة لشكوى بعض المعلّمين في منطقة القاهرة الأزهرية؛ من أن مَقَرّ التدريب يقع في الدور الرابع، وهو ما يُمَثِّل مشقّةً لكبار السن والمَرضى؛ أَوْضَحَ فضيلةُ وكيل الأزهر أن إدارة التدريب تَجاوَبتْ بشكلٍ فَوريّ، ومنذ اليوم الأول لبدء التدريب، مع تلك الشكوى، وتمّ تخصيص قاعاتٍ في الدور الأول للسادة المعلمين الذين لا تسمح ظروفهم الصحية بالصعود للدور الرابع، فضلًا عن: تقديم كافّة التسهيلات الممكنة؛ بما يُتيح للمعلمين تَلَقّي تدريباتهم في جَوٍّ من الهدوء والتركيز.

وأوضح وكيل الأزهر؛ أن مركز التدريب التابع لمنطقة القاهرة الأزهرية، ومَقَرُّه: معهد د. طلعت السيد، بمدينة نصر، يَضُمّ 14 قاعةً تدريبية، وهو مُجَهَّزٌ بكافّة الوسائل والتجهيزات التي تتطلبها عملية التدريب، كما أن هناك متابعةً دائمة للتدريبات؛ للتأكُّد من فاعليّتها ومَردودها الإيجابيّ على العملية التعليمية، وتَلافي أيّ ملاحظاتٍ أو أَوْجُه قُصور، مع الاستطلاع الدائم لآراء المعلمين ومعرفة احتياجاتهم التدريبية؛ وذلك في إطار سَعي الأزهر المتواصل لتطوير المنظومة التعليمية، بكافّة عناصرها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *