التخطي إلى المحتوى

قام  الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالى والبحث العلمى، اليوم الإثنين ، بإستقبال مسئول الشئون التعليمية بسفارة الصين، هان شونج ، بمقر الوزارة، لعقد حلقة نقاش حول إمكانية  توفير سبل للتعاون العلمى بين البلدين .

و شدد وزير التعليم العالي ، على رغبة مصر بالتواجد في المؤتمر الذي سيعقد لتبادل الأدراء حول كيفية الاستفادة من الذكاء الاصطناعي فى التحديات التى تواجه العالم، في العديد من المجالات من بينها العلوم والتعليم والبحث والابتكار.

كما يتضمن المؤتمر طرح فكرة إدراج الذكاء الاصطناعى ، داخل المناهج التعليمية ، مشيرًا إلى حرص مصر على تأهيل الأجيال الجديدة لمواكبة التحول الرقمى المصاحب للثورة الصناعية الرابعة.

وتخلل لقاء وزير التعليم العالي مع السفير الصيني ، حديث حول آليات التعاون المشترك بين الدولتين في مجالات التعليم العالى والبحث العلمى، والنقاش حول مشاركة مصر ممثلة فى وزارة التعليم العالى فى المؤتمر الدولى رفيع المستوى للذكاء الاصطناعى والتعليم .

وفي سياق متصل ، ناقش الوزير خالد عبد الغفار ، مع السفير الصيني الفكرة المطروحة لتوقيع مذكرة تفاهم بين الجانب المصرى والصينى على هامش المؤتمر للتعاون في البرامج التعليمية الحديثة في الجامعات الجديدة التى يتم العمل بها ، وكذلك إمكانية إنشاء أفرع للجامعات الصينية فى مصر، وفتح الباب لإبرام العديد من اتفاقيات التعاون بين الجامعات المصرية والصينية فى المجالات ذات الاهتمام المشترك.

وعلى هامش اللقاء أشار وزير التعليم العالي ، إلى التاريخ الذي يجمع بين البلدين ، والترابط فيما بينهما  في مجالات التعليم العالى والبحث العلمى، عبر العديد من اتفاقيات التعاون الناجحة فى مجال المنح التعليمية، والتبادل الطلابى.

ومن ناحيته ، عبر السفير الصيني، هان شونج ، عن أهمية وعمق علاقات التعاون التي تربط بين مصر والصين .

كما وجه دعوة لوزير التعليم العالي ، لزيارة عدد من الجامعات الصينية ، وكذلك عقد لقاء ثنائي مع وزير التعليم الصيني وعدد من المسؤولين الصينين.

يذكر أن المؤتمر الدولي للذكاء الإجتماعي، الذى تنظمه اليونسكو يعقد خلال الفترة من 16 إلى 18 مايو القادم بمدينة بكين الصينية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *