التخطي إلى المحتوى
وزير الأوقاف يوضح حقيقة غلق دور تحفيظ القرآن الكريم

غلق دور تحفيظ القرآن الكريم

قال الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، إن القراء المتميزين أحد أهم جوانب القوى الناعمة لمصر بجانب الأزهر ودار الإفتاء.

وأضاف خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم الخميس بمقر الوزارة، أن دور القارئ لا يقل عن الدعاة في التأثير في الجانب الحسي والإيماني، مشيرًا إلى أن الفترة المقبلة ستشهد اهتماما أكثر بأهل القرآن.

ونفى وزير الأوقاف، غلق أي دور لتحفيظ القرآن خلال الفترة الماضية، مشددا على أن الوزارة تسعى للتوسع فيها بضوابط معينة، وما حدث هو غلق الدور غير المعتمدة فقط.

ونوه وزير الأوقاف، إلى أنم تم إجراء اختبارات لمحفظات القرآن التابعات لبعض الجميعات وحصلت 10 منهن على صفر في الامتحان التحريري، و 20 حصلن على 10 من 75.

وشدد جمعة على أنه لن يتم السماح لأي جمعيات أو أشخاص بفتح دور لتحفيظ القرآن الكريم، بعيدا عن وزارتي الأوقاف والتضامن الاجتماعي، لافتا إلى أن مكاتب تحفيظ القرآن الكريم المعتمدة على مستوى الجمهورية يبلغ عددها 2277، ويجري الآن إجراء الاختبارات لـ200 محفظ.

ونوه إلى أنه تم رفع مكافأة محفظ القرآن الذي يتقاضى راتبه من الحكومة إلى 300 جنيه.

إقرأ أيضا :   بالأسماء اعتماد الدفعة الاولى من الائمة الراغبين في العمل بمحافظة شمال سيناء

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *