التخطي إلى المحتوى
كيفية تطبيق استراتيجية التعلم التعاوني وطريقة اختيار المجموعات
كيفية تطبيق استراتيجية التعلم التعاوني

كيفية تطبيق استراتيجية التعلم التعاوني وتتم عبر مجموعات صغيرة متباينة في القدرات، حيث يتعاون الطلاب مع بعضهم، ويكون كل متعلم في هذه الاستراتيجية هو المسئول عن نجاح مجموعته المزيد من التفاصيل عبر المقال التالي عن طريقة اختيار المجموعات.

كيفية تطبيق استراتيجية التعلم التعاوني

هي عبارة عن مجموعة صغيرة من الطلاب غير متجانسة، تقوم بالتعاون فيما بينهم للعمل على تحقيق هدف مرسوم أو أهداف محددة، وذلك من خلال الأطر المعرفية أو الاجتماعية، ومن ثم تعود عليهم بالعدد من الفوائد التعليمية المختلفة التي تنعكس على تعلمهم الفردي.

كيفية تطبيق استراتيجية التعلم التعاوني بالخطوات

كيفية تطبيق استراتيجية التعلم التعاوني
كيفية تطبيق استراتيجية التعلم التعاوني

ولكي يتم تنفيذ وتطبيق التعلم التعاوني يقسم الطلاب إلى مجموعات تتكون كل مجموعة من ثلاثة إلى ثماني أعضاء.

يوزع على الأعضاء في المجموعات مهام محددة يجب أن يبدأون بالعمل عليها بكل نشاط.

يوجد العديد من أشكال العمل داخل المجموعات ومنها ما يلى:

1 – العمل الفردي داخل المجموعة وهو خاص بمهارة واحدة، حيث يكون كل طالب مسؤول عن المهمة أو النشاط ذاته ثم يقوم بتنفيذه بصورة فردية، ثم بعد ذلك تبادل الخبرات والنتائج.

2- مهمة واحدة تقوم بها المجموعة بصورة كاملة ويكون العمل الفردي جزء من  هذه المهمة.

3- العمل الجماعي وذلك يكون من خلال العمل على مهمة واحدة يتعاون من خلالها أفراد المجموعة منذ البداية كما يوجد منسق للعمل فيما بينهم.

4- المجموعات المستقلة وفيها تعمل كل مجموعة بطريقة منفصلة وتكون مسؤولة عن جزء من المهمة.

5- تقسيم الطلاب لمجموعات عمل تقوم جميعها بتنفيذ مهمة واحدة في نفس الوقت.

6- تقسيم الدارسين لمجموعات تعمل على تنفيذ المهمة نفسها ولكن على أوقات متتالية.

7- التقسيم لمجموعات منفصلة تمامًا تقو بتنفيذ مهمات منفصلة أيضًا.

طرق اختيار المجموعات لتطبيق استراتيجية التعلم التعاوني

يقوم المدرس باختيار أفراد المجموعات حسب الأنشطة التعليمية والهدف منها ويكون كالآتي:

1 – اختيار عشوائي: ويتم من خلال أساليب كثيرة مثل تقطيع صورة إلى أجزاء وتوزيعها على الطلاب وينضم كل طالب إلى من معه باقي الصورة.

2- اختيار مقصود: يقسم المدرس المجموعات ويختار فيها الطلاب حسب التفاوت في القدرات والاستعدادات والميول والاتجاهات وذلك من خلال المقاييس العلمية.

3- اختيار اجتماعي:  يكون الاختيار حسب ترابط الطلاب اجتماعيا داخل المجموعة حتى يضمن المدرس أن يكون التعامل فيما بينهم جيدًا.

4- اختيار ذاتي: هنا يكون الطالب هو المسئول عن اختيار المجموعة التي يريد الدخول فيها واختيار أفراد مجموعته.

أنواع مجموعات استراتيجية التعلم التعاوني

1-  مجموعات تعاونية : وتتكون هذه المجموعة من ثلاثة إلى ثماني طلاب يكلفون بهدف محدد على سبيل المثال دراسة لاجزاء من قصة.

2- مجموعات مهارية: تعمل تلك المجموعات تحت إشراف المدرس مباشرة، ويتم اختيار الطلاب حسب الحاجة المشتركة مثل التصحيح للسلوكيات، أو التدريب على مهارة خاصة.

3- مجموعات الأقران: وفيها يعمل الدارسين في تحقيق هدف يتم تحديده أو الإنتهاء من نشاط تعليمي ما، وقد يكون الطلاب في نفس الصف الدراسي أو من صفوف مختلفة، ومثال على ذلك أن يساعد طلاب داخل المجموعة في حل مسائل رياضية أو حسابية لطلاب آخرين.

4- مجموعات القدرات: ويعد هذا النوع من الأنواع الشهيرة والذي يقسم الطلاب إلى مجموعات حسب مستوى قدراتهم.

5- مجموعات اجتماعية: وهي التي تتكون من خلال الصداقة بين أعضاء المجموعة، وتهدف إلى تنفيذ بعض النشاطات اليومية والتي يحبذ فيها الطلاب العمل مع بعضهم البعض ومثال على ذلك تنفيذهم لبعض النشاطات الجماعية مثل تنظيم الرحلات، تجميل المدرسة، تزيين الفصول، النشاطات الاجتماعية الأخرى مثل الحفلات وخلافه.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *