التخطي إلى المحتوى
لأول مرة.. رفض رسالة ماجستير بكلية الدعوة  لخروجها عن المنهج الأزهرى

 نشرشادى ماستر 

الأربعاء، 11 يناير 2017 10:15م

كشف الدكتور جمال فاروق، عميد كلية الدعوة الإسلامية، بجامعة الأزهر، إن الكلية، لأول مرة ترد “ترفض” رسالة ماجستير لباحث يدعى محمد يوسف، سلفى، بسبب خروجه عن المنهج الأزهرى، وذلك أمس الثلاثاء، بعد مناقشة استغرقت سبع ساعات.

وأضاف عميد كلية الدعوة، إن عنوان الرسالة كان “قضايا العقيدة عند بن منده”، مشيرًا إلى أن ابن منده هو من متأخرى الحنابلة وهو يذهب إلى التجسيم والتشبيه، ما يعتبر خروجًا عن المنهج الأزهرى، الذى هو منهج أهل السنة والجماعة .

وتابع: أن اللجنة قررت بالإجماع رد الرسالة وهى المرة الأولى، حيث استمرت المناقشة من العاشرة صباحًا وحتى العشاء مستغرقة سبع ساعات، موضحًا أن الرسالة تخالف توجهات أهل السنة والجماعة، وهو المنهج الذى يسير عليه الأزهر الشريف.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *