التخطي إلى المحتوى

شهدنا بالأمس ظاهرة فلكية والتي سميت بأطول خسوف كلي للقمر في القرن الحادي والعشرين، أو ما يسمى بالقمر  الدموي عند البعض، حيث تمكن الناس في مصر ومنطقة الشرق الأوسط من مشاهدة الخسوف بالعين المجردة بشكل واضح والذي استمر ما يقارب الساعة و47 دقيقة.

لكن هل هذا هو الخسوف الوحيد الذي سيحدث هذه الفترة وهل هو أطول خسوق فعلي في هذا القرن؟

يجب أن تجدر الإشارة إلى أن هذا القرن سوف يشهد 225 ظاهرة خسوف للقمر، ومنها 85 ظاهرة خسوف كلي ويوجد 6 منها  سوف تستمر اكثر من 3 ساعات وأطولها الذي حدث أمس الجمعة.

ميفوتكش :  اعلان وزارة التربية والتعليم الكويتية لتعاقدات المعلمين للعام الدراسي 2019 - 2020

وبالتوازي مع ظاهرة الخسوف الكلي سوف تحدث اليوم ظاهرة فلكية أخرى وهي المواجهة بين المريخ والشمس حيث سيقترب الكوكب الأحمر من الأرض ويتغلب في ضوءه على المشتري، والتي لن تتكر ثانيةً إلا بعد 17 عاماً.

ولكن هناك بعض الناس التي تتخوف من مثل هذه  الظواهر في ما يتعلق بتأثيرها على صحة الإنسان؟

ولكن يؤكّد الخبراء أن ظاهرة الخسوف الكلي للقمر أو الكسوف أو أي ظاهرة فلكية أخرى ليس لها أي تأثير على صحة الإنسان ولا تتعدى كونها ظاهرة فلكية طبيعيّة تمر بها الكواكب.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عاجل : مواعيد امتحانات الدور الثاني بالازهر 2019 الشهادة الثانوية والإعدادية والبعوث والشعبة الإسلامية