التخطي إلى المحتوى

صرح الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني ورئيس بنك المعرفة المصري، فى لقاء مع رئيس مجلس إدارة شركة السيفير Elsevier يونجسوك تشي، الرائدة عالميًا في مجال النشر العلمي وإحدى الشركاء الرئيسين لبنك المعرفة المصري منذ نشأته في 2016، بحضور الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي.

واذاف وزير التعليم خلال اللقاء، عن تطلع الحكومة المصرية لقيام شركة السيفير بزيادة أنشطتها التعاونية مع مختلف الجامعات والهيئات البحثية في مصر، لا سيّما في ضوء ما تحظى به حلولها من انتشار بين الباحثين المصريين، لافتا إلى أنّ الحكومة لديها خطة طموحة يدعمها الرئيس عبدالفتاح السيسي، لتحويل مصر إلى مركز للتعليم الأكاديمي في المنطقة.

ولفت وزير التعليم إلى الدور الكبير لبنك المعرفة المصري، ليس فقط في دعم نظام التعليم الجديد من خلال منصة التعلم، ولكن أيضا في دعم المستخدمين والباحثين في الجامعات والمراكز البحثية على مستوى الجمهورية والوزارات المختلفة بها ، مثل وزارات “الصحة، الزراعة، الري والموارد المائية، الكهرباء، والإنتاج الحربي”، والجهات البحثية بالقوات المسلحة المصرية.

وأشاد الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، بدور بنك المعرفة المصري في خدمة التعليم العالي والبحث العلمي في مختلف المجالات، وعلى رأسها تصنيف الجامعات المصرية والنشر العلمي، إضافة إلى التقارير المتخصصة لرسم الخرائط البحثية للجمهورية.

من جانبه، رحب تشي بالتعاون مع مصر في مجال تكنولوجيا التعليم، قائلا إنّ هذا المجال يتوافق مع رؤية الشركة وأهدافها في مجال تطوير التعليم حول العالم، لافتا إلى تطلعه لعقد لقاءات بين مسؤولي الشركة والمسؤولين في مجال التعليم في مصر لبحث التعاون في هذا المجال، واطلاعهم على نماذج النجاح التي قادتها شركة السيفير في مجال النشر العلمي ودعم التعليم الأكاديمي في العالم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error:

عاجل : تصعيد معلم الصف الأول الإبتدائى مع فصله حتى الثالث الإبتدائى فى المنظومة الجديدة ولا يجوز تسليم فصله لغيره