التخطي إلى المحتوى
وكيل الأزهر: “ادعوا قاده العرب للعودة لرشدهم وتوحيد صفوفهم”
وكيل الأزهر عباس شومان

قال الدكتور عباس شومان، وكيل الأزهر الشريف، إن أمتنا نامت كثيًرا، وما كان للرئيس الأمريكي ترامب أن يصدر قراره بنقل السفارة الأمريكية للقدس لو توقع من أمتنا ما يزعجه، ويعطل مصالح بلاده.

وأضاف شومان، خلال إلقاء خطبة الجمعة، من الجامع الأزهر الشريف: “إنني أدعو من داخل الأزهر لئلا نتصرف تصرفًا لا يليق بأمه متحضرة، فالضرر يعود علينا، إنني أدعو المسلمين والعرب ليفيقوا، ويعودوا لرشدهم وعقلهم، ويوحدوا صفوفهم، ويترفعوا عن خلافاتهم لتعود لنا القوة، فقد رأيتم الأقوياء كيف يتعاملون معنا، علينا أن نضع أيدينا في أيد بعضنا البعض، ونحن لا نطلب الكثير، فلابد أن نتخذ مواقف مشرفة”.

ووجه شومان خلال الخطبة، الشكر للقيادة المصرية، في سرعة إصدار قرار واضح برفض هذا القرار، وشكر جميع من أصدر قرارًا مماثلًا، مشيرًا إلى أن حلفاء أمريكا إلى الآن رافضون هذا القرار، ولعل هذا بداية موت القرار، ونأمل أن يثبتوا على موقفهم، ولا يعودون سريعًا للدوران في فلك أمريكا، ونتعجب من هؤلاء الذين لم يصدروا رأيًا واضحًا، والاستنكار ليس مقبولًا، ونريد رفضا واضحا، فمن لم يفعل هذا خان أمته ودينه ودفن رأسه في الرمال ولا يليق هذا بعربي ولا مسلم.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اعترف الأربعاء الماضي، بمدينة القدس عاصمة لإسرائيل رسمياً، قائلًا إن هذه الخطوة تصب في مصلحة عملية سلام، مُشيرًا إلى أنها تدفع قدمًا إلى اتفاق سلام مستدام بين الجانبين، بحسب قوله

إقرأ أيضا :   استعدادت مكثفة بالمناطق الأزهرية لامتحانات الشهادات الأزهرية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *